المكتبة العقائدية » ابن عربي ليس بشيعي (لـ جعفر مرتضى العاملي)


هوامش كتاب ابن عربي ليس بشيعي

____________

(1) الروح المجرد ص326 ط سنة 1423هـ.

(2) وقد أوجز بعض الأخوة أمر هذه النسبة إليهم على النحو التالي: أما بالنسبة للمجلسي الأول، فقد حاول المتصوفة اتهامه بما ذكر، فبرأه المجلسي الثاني رحمه الله، وكذبهم، فراجع رسالته في الاعتقادات.

وأما البهائي، فإنه إنما يورد ما يستحسنه من كلمات، تتوافق مع أغراضه في تآليفه. كما أن بعض كلماته وأشعاره ربما أوهمت أن لديه ميلاً إلى طريقة أهل التصوف.. وليست نسبة التصوف إليه إلا مثل دعوى أهل السنة أنه منهم، حين رأوا مداراته لهم..

وأما بالنسبة للفيض، فإنه قد تنقل من حال إلى حال، من الفلسفة إلى التصوف، إلى الإخبارية، إلى طريقة الفقهاء. وقد هاجم المتصوفة وابن العربي بالذات، خصوصاً في موضوع: أنه لم يسأل ربه أن يعرفه إمام زمانه، فراجع أواخر كتاب بشارات الشيعة.. فقد اعتبر هذا خذلاناً من الله، وأن الشياطين قد استهوت ابن عربي ونسبه إلى سوء الأدب أيضاً, وغير ذلك..

وأما التستري، فقد كان متفانياً في حبه لأهل البيت عليهم السلام، حريصاً على إثبات تشيع كل من أثيرت شبهة حول تشيعه، وهذا ظاهر في كتابه: مجالس المؤمنين.

وأما ابن فهد، فلا نعرف منشأ نسبة هذا الرأي إليه لننظر فيه. وما عدا هؤلاء فإن الأمر في شأنهم سهل..

(3) راجع: بحار الأنوار ج45 ص51 واللهوف ص77 وفي ط أخرى ص106 والعوالم «الإمام الحسين عليه السلام» ص293 وغير ذلك..

(4) البحار ج75 ص34 وج2 ص97 وعن أخذ الحكمة من المنافق راجع: البحار ج2 ص99 وج78 ص307.

(5) البحار ج2 ص99 و97 وشرح نهج البلاغة ج18 ص229.

(6) الآية 15 من سورة القصص.

(7) أوائل المقالات ص2 و3.

(8) الروح المجرد ص319 ط سنة 1423 هـ عن كتاب «الأربعين» للشيخ البهائي ص312 و313 خاتمة الحديث رقم 36 عن الفتوحات لابن عربي، في الباب 366 ومجالس المؤمنين للقاضي نور الله التستري ج2 ص281 ط حجرية وقد ذكر الطهراني في الروح المجرد ص221: أن الظاهر هو أن الشيخ البهائي قد التقط فقرات هذه العبارة من كتاب الفتوحات المكية ج3 ص327 و336 ط دار الكتب العربية الكبرى مصر.

(9) راجع الطبقات الكبرى لابن سعد ج6 ص10 وينابيع المودة ج3 ص173 و214 = = و300 و399 و394.

(10) وقد طبع هذا الكتاب مؤخراً في مصر نشر مكتبة الثقافة الدينية.

(11) راجع فيما تقدم: تاريخ حصر الاجتهاد، للشيخ آقا بزرك الطهراني ص26 و27 و28، والاجتهاد والتجديد في التشريع الإسلامي ص74 و94 و356 و377 و390.

(12) راجع: فقه السنة ص7 و14.

(13) راجع: الفتوحات المكية ج3 ص327 ط دار صادرأفست عن دار الكتب العربية الكبرى بمصر.

(14) راجع كتاب: شرح مناقب محيي الدين ابن عربي ص29 ـ 31 ط حجرية.

(15) روضات الجنات ج6 ص145 والكنى والألقاب ص26 وراجع الفهرست للطوسي أيضاً.

(16) الآية 23 من سورة الإسراء.

(17) روضات الجنات ج6 ص147.

(18) راجع: روضات الجنات ج6 ص145.

(19) روضات الجنات ج6 ص148.

(20) الآية 1 من سورة التحريم.

(21) الآية 4 من سورة التحريم.

(22) راجع: الروح المجرد ص327 الفتوحات المكية صدر الباب 560 ج4 ص444 ط دار صادر أفست عن طبعة دار الكتب العربية الكبرى بمصر، وروضات الجنات ج4 ص193طبعة حجرية عن كتاب الوصايا لابن عربي.

(23) مجموعة رسائل ابن عربي ج1 ص142 و143 ط دار المحجة البيضاء سنة 1421 هـ بيروت ـ لبنان.

(24) فصوص الحكم ص 163

(25) راجع: الروح المجرد ص330 ـ 332.

(26) مجالس المؤمنين للقاضي التستري ج2 ص281 عن كتاب إحياء علوم الدين.

(27) راجع: فصوص الحكم ص163.

(28) كفاية الطالب ص313.

(29) الصواعق المحرقة ص259 ط سنة 1403 هـ. ق. دار الكتب العلمية ـ بيروت ـ لبنان.

(30) راجع: الأعلام للزركلي ج6 ص230.

(31) راجع: الفتوحات المكية ج4 ص554.

(32) راجع: شرح مناقب محيي الدين ابن عربي ص37 ـ 48.

(33) راجع: الذريعة ج22 ص317 و318.

(34) الروح المجرد ص337.

(35) الردود والنقود ص345 ط سنة 1423 هـ للشيخ إبراهيم آل عرفات القطيفي القريحي المتوفي أواسط القرن الثالث عشر.. وكلمات مكنونة ص181 وراجع اليواقيت والجواهر، للشعراني ج2 ص20 المبحث 32، والروح المجرد ص346.

(36) راجع: فصوص الحكم ص163.

(37) الآية 35 من سورة النور.

(38) الفتوحات المكية ج1 ص119 ط دار صادر أفست عن دار الكتب العربية الكبرى بمصر. والردود والنقود ص345.

(39) اليواقيت والجواهر ص339 ط دار إحياء التراث مؤسسة التاريخ العربي..

(40) الروح المجرد ص329.

(41) راجع: كتاب الردود والنقود ص323.

(42) الآية 40 من سورة التوبة.

(43) الفتوحات المكية ط دار الكتب العربية الكبرى ج1 ص110.

(44) الفتوحات المكية ج4 ص148 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(45) الآية 2 من سورة الفتح.

(46) الفتوحات المكية ج9 ص228 -230 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(47) الفتوحات المكية ج8 ص175 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(48) الآية 105 من سورة النساء.

(49) الآية 46 من سورة غافر.

(50) الفتوحات المكية ج8 ص177 ـ 180 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(51) الآية 33 من سورة الأحزاب.

(52) الفتوحات المكية ج3 ص230 و231 وراجع ص234 و235 و239 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(53) الفتوحات المكية ج13 ص45 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(54) الإيضاح ـ ص359، وتذكرة الخواص ـ ص62، وسر العالمين ـ ص21، وصحيح البخاري ـ ج3 ـ ص60 وج4 ـ ص5،133، وج1 ـ ص21،22 وج2 ـ ص115، والبداية والنهاية ـ ج5 ـ ص227،251، والبدء والتاريخ ـ ج5 ـ ص95، والملل والنحل ـ ج1 ـ ص22، والطبقات الكبرى ـ ج2 ـ ص244، وتاريخ الأمم والملوك ـ ج3 ـ ص192،193، والكامل في التاريخ ـ ج2 ـ ص320، وأنساب الأشراف ـ ج1 ـ ص562، وشرح النهج للمعتزلي ـ ج6 ـ ص51، وتاريخ الخميس ـ ج1 ـ ص164، وصحيح مسلم ـ ج5 ـ ص75، ومسند أحمد ـ ج1 ـ ص222، 336، 324، 32، 355، 62 وج3 ـ ص346، والسيرة الحلبية ـ ج3 ـ ص344، ونهج الحق 273.

وراجع: حق اليقين ـ ج1 ـ ص181،182، ودلائل الصدق ـ ج3 ـ قسم1 ـ ص63 ـ 70، والصراط المستقيم ـ ج3 ـ ص3 ـ 7، والمراجعات ـ ص353، والنص والاجتهاد = = ص149 ـ 163، وتاريخ الإسلام ـ ج2 ـ ص384 ـ 383، والمصنف للصنعاني ـ ج6 ـ ص57 وج10 ـ ص361، وج5 ـ ص438، وعمدة القارئ ـ ج14 –ص398، وج2 ـ ص170 ـ 171، وج25 ـ ص76، والبحارج22 ـ ص498 ـ 468 ـ 472، وج36 ـ ص277، والإرشاد للمفيد ـ ص107.

وراجع الغيبة للنعماني ـ ص81 ـ 82، وفتح الباري ـ ج8 ـ ص101 ـ 100 ـ 102 ـ 186 ـ 187 ـ والعبر وديوان المتبدأ والخبر ـ ج2 ـ قسم2 ـ ص62 واشار إليه في التراتيب الإدارية ـ ج2 ـ ص241، وإثبات الهداة ـ ج1 ـ ص657، وكشف المحجة ـ ص64، وبهج الصباغة ـ ج4 ـ ص245 ـ 381، والطرائف ـ ص432 ـ 433، وقاموس الرجال ـ ج7 ـ ص189 وج6 ـ ص398 ومناقب آل أبي طالب ـ ج1 ـ ص235 ـ 236، وراجع: كنز العمال ـ ج7 ـ ص170.

(55) الفتوحات المكية ج12 ص269 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(56) الفتوحات المكية ج13 ص583 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(57) الفتوحات المكية ج10 ص349 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(58) راجع: الفتوحات المكية ج10 ص213 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(59) راجع: الفتوحات المكية ج10 ص215 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(60) راجع: فصوص الحكم ص163.

(61) الآية 10 من سورة الفتح.

(62) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثالثة) ص49.

(63) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثالثة) ص55.

(64) راجع: بشارة الشيعة «مطبوع مع خمسة كتب» للفيض الكاشاني ص150 وروضات الجنات ج2 ص195.

(65) منهاج البراعة ج13 ص378 و379 نقلاً عن ابن عربي.

(66) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثالثة) ص9.

(67) الفتوحات المكية ج3 ص327 ط دار الكتب العلمية الكبرى بمصر.

(68) محاضرة الأبرار، ومسامرة الأخيار ج1 ص245 و246 ط سنة 1324 هـ مطبعة السعادة بمصر.

(69) الفتوحات المكية ج11 ص287 تحقيق عثمان يحيى وإبراهيم مدكور.

(70) راجع: الفتوحات المكية ج11 ص287 و288 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(71) الإثنا عشرية ص169/171.

(72) الإثنا عشرية ص169/171.

(73) الآية 77 من سورة المائدة.

(74) الفتوحات المكية ج4 ص280 و281 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(75) يقول الشعراني في مقدمة «اليواقيت والجواهر» ص3 طبعة أولى، وص16 طبعة دار إحياء التراث العربي، ومؤسسة التاريخ العربي سنة 1423هـ بيروت ـ لبنان: «ثم اعلم يا أخي: أنني طالعت من كلام أهل الكشف ما لا يحصى من الرسائل، وما رأيت في عباراتهم أوسع من عبارة الشيخ الكامل المحقق، مربي العارفين، محيي الدين العربي رحمه الله، فلذلك شيدت هذا الكتاب بكلامه من الفتوحات وغيرها، دون كلام غيره من الصوفية.

لكني رأيت في «الفتوحات» مواضع لم أفهمها، فذكرتها لينظر فيها علماء الإسلام، ويحقوا الحق، ويبطلوا الباطل إن وجدوه. فلا تظن يا أخي أني ذكرتها لكوني أعتقد بصحتها وأرضاها في عقيدتي، كما يقع فيه المتهورون في أعراض الناس، فيقولون: لولا أنه ارتضى ذلك الكلام، واعتقد بصحته ما ذكره في مؤلفه. معاذ الله أن أخالف جمهور المتكلمين، وأعتقد صحة كلام من خالفهم من بعض أهل الكشف الغير المعصوم. فإن في الحديث: يد الله مع الجماعة. ولذلك أقول غالباً عقب كلام أهل الكشف: «انتهى» ليشخص كلامه، فلا يمتزج مع بياني وعقيدتي. «انتهى».

وقوله: ليشخص كلامه الخ.. غير موجود في طبعة بيروت. وقد لاحظنا بعض التصرفات الأخرى أيضاً.

(76) «الفتوحات ج4 ص555. بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(77) الروح المجرد ص333 في الطبعة الأولى، وفي هذه الطبعة ص346 نقلاً عن «كلمات مكنونة» للفيض ص181 الطبعة اتلحجرية.

(78) الروح المجرد ص356 ـ 358.

(79) اليواقيت والجواهر ص3 وحسب طبعة بيروت ص16 وراجع: لطائف المنن والأخلاق ص638 وكلاهما للشعراني.

(80) راجع: الروح المجرد ص435.

(81) راجع: أوائل المقالات ص3.

(82) راجع: قاموس الرجال ج5 ص149 عن ابن أبي الحديد في شرح نهج البلاغة.

(83) راجع: الروح المجرد ص436 حتى 440.

(84) راجع: الروح المجرد ص434.

(85) راجع: الروح المجرد ص429.

(86) فراجع: الفتوحات المكية ج4 ص280 و281.

(87) راجع: الروح المجرد ص435 و436.

(88) راجع: الفتوحات المكية ج4 ص555 ط دار الكتب العلمية الكبرى بمصر.

(89) راجع: الفتوحات المكية ج4 ص555 ط دار الكتب العلمية الكبرى بمصر.

(90) راجع: الفتوحات المكية ج4 ص555.

(91) راجع: الروح المجرد ص427.

(92) الروح المجرد ص350.

(93) راجع: الروح المجرد هامش ص420 وهامش ص367.

(94) العرفان ص74 تأليف الشهيد مرتضى المطهري ط بيروت سنة 1413 هـ

(95) العرفان ص75 تأليف الشهيد مرتضى المطهري ط بيروت سنة 1413 هـ

(96) راجع: كتاب الإسرا إلى مقام الإسرى ط سنة 1367هـ ضمن رسائل ابن عربي.

(97) الإثنا عشرية ص169/170.

(98) الموارد المتقدمة ذكرها الحر العاملي في كتاب: الإثنا عشرية ص169/170.

(99) الإثنا عشرية ص169/170.

(100) الفتوحات المكية ج1 ص72 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(101) راجع: الفتوحات المكية ج2 ص401 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(102) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثالثة) ص17 و20 و21.

(103) فصوص الحكم ص47 و48 و56 و57.

(104) راجع: الفتوحات المكية ج13 ص450 و451 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(105) الفتوحات المكية ج1 ص264 و265 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى، وراجع: الردود والنقود ص149 و150.

(106) راجع: الردود والنقود ص150 و151.

(107) راجع: الردود والنقود ص170 و171.

(108) الفتوحات المكية ج3 ص181 و182 و183 و184 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(109) الفتوحات المكية ج5 ص156 و157 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(110) الفتوحات المكية ج9 ص106 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(111) فصوص الحكم ص162.

(112) الفتوحات المكية ج7 ص187 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(113) الفتوحات المكية ج7 ص267 و268 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(114) الروح المجرد ص319 ط سنة 1423 هـ عن كتاب الأربعين للشيخ البهائي، خاتمة الحديث السادس والثلاثين ص312 و313 عن الفتوحات المكية لابن عربي في = = الباب 366. ومجالس المؤمنين للقاضي نور الله التستري ج2 ص281 الطبعة الحجرية. وقد ذكر الطهراني في الروح المجرد ص221: أن الظاهر هو أن هذه العبارة التي ذكرنا قد التقطها الشيخ البهائي من كلمات ابن عربي وليست هي عين عبارته.. فراجع: الفتوحات المكية ط دار الكتب العربية الكبرى ـ بمصر ج3 ص327 و336.

(115) الآيتين 56 و 57 من سورة هود.

(116) الفتوحات المكية ج12 ص210 و211 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(117) راجع: الفتوحات المكية ج10 ص58 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(118) راجع: الفتوحات المكية ج10 ص79 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(119) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص123.

(120) الفتوحات المكية ج1 ص44 و45 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(121) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثالثة) ص352.

(122) منهاج البراعة ج13 ص269.

(123) راجع الفتوحات المكية ط دار الكتب العلمية الكبرى ج1 ص147.

(124) الفتوحات المكية ج10 ص452 و453 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(125) راجع على سبيل المثال: مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثالثة) ص320 و321 والفتوحات المكية.

(126) فصوص الحكم ص62 و63 و64

(127) فصوص الحكم ص135

(128) فصوص الحكم ص136.

(129) الفتوحات المكية: ج12 ص147 و148 و149 و185 و186 و317 و318 و336 و337 و338 و339 و340 و341 و342 و344 و345 و424 و425. وج11 ص251 حتى ص255 و358 و391 و398 وج10 ص119 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(130) فصوص الحكم ص163.

(131) راجع فصوص الحكم ص192.

(132) راجع: الفتوحات المكية ج12 ص121 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(133) راجع: الفتوحات المكية ج12 ص128 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(134) الآية 6 من سورة البقرة.

(135) الآية 7 من سورة البقرة.

(136) فصوص الحكم ص142.

(137) الآية 286 من سورة البقرة.

(138) الفتوحات المكية ج4 ص552 ط دار الكتب العربية الكبرى بمصر والوصايا ص274 و275 والروح المجرد ص352 و353.

(139) راجع: مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثانية) ص305 وراجع: الفتوحات المكية حين يتحدث عن أسرار الطهارة في السفر الخامس ط سنة 1977 المكتبة العربية القاهرة..

(140) الفتوحات المكية ج13 ص445 و446 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(141) الفتوحات المكية ج13 ص448 و449 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(142) راجع: الفتوحات المكية ج13 ص462 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(143) الفتوحات المكية ج7 ص137 و138 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(144) راجع: الفتوحات المكية ج13 ص453 و454 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(145) راجع: الفتوحات المكية ج13 ص460 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(146) راجع: الفتوحات المكية ج13 ص463 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(147) راجع: الفتوحات المكية ج3 ص389 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(148) راجع: الفتوحات المكية ج13 ص491 و492 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(149) الفتوحات المكية ج7 ص461 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(150) الفتوحات المكية ج7 ص461 و462 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(151) الفتوحات المكية ج7 ص477 و478 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(152) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثانية) ص438 و439 و440.

(153) الآية 56 من سورة القصص.

(154) فصوص الحكم ص130

(155) الفتوحات المكية ج7 ص490 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(156) الفتوحات المكية ج7 ص489 و490 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى. وراجع فصوص الحكم ص63 و206 و207.

(157) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص152 و153.

(158) الفتوحات المكية ج7 ص458 و459 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(159) الفتوحات المكية ج3 ص107

(160) كتاب الأعلام بإشارات أهل الإلهام ص2 رسائل ابن عربي.. وراجع: الفتوحات ج6 ص234 وج8 ص451 وج9 ص128 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(161) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص205.

(162) راجع: المناقب لابن شهر آشوب ج1 ص317 ومنتهى المطلب ج3 ص44 ومستدرك سفينة البحار ج5 ص159 ومصادر ذلك كثيرة جداً.

(163) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص141.

(164) الفتوحات المكية ج9 ص152 و153.

(165) راجع: الفتوحات المكية ج9 ص233 و300 و302 و303 و305 و306 و307 و308 و309 و310.

(166) الفتوحات المكية ج4 ص451

(167) شجرة الكون ص82 و83.

(168) الفتوحات المكية ج1 ص201.

(169) الردود والنقود ص346.

(170) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص301 وراجع ص302.

(171) الفتوحات المكية ج5 ص272

(172) الفتوحات المكية ج9 ص228 و229 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى، وستأتي هذه العبارة بتمامها في فصل من هم أهل البيت وحقيقة عصمتهم..

(173) الردود والنقود ص94.

(174) الردود والنقود ص103.

(175) الردود والنقود ص110.

(176) الفتوحات المكية ج1 ص182 و191 وج10 ص242 و243.

(177) شجرة الكون ص80.

(178) الآية 116 من سورة المائدة.

(179) راجع: فصوص الحكم ص146.

(180) فصوص الحكم ص188.

(181) فصوص الحكم ص211.

(182) الفتوحات المكية ج1 ص183.

(183) الفتوحات المكية ج1 ص183.

(184) الردود والنقود ص98.

(185) الفتوحات المكية ج1 ص183 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى، والردود والنقود ص104.

(186) الفتوحات المكية ج1 ص183 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى، والردود والنقود ص104.

(187) الفتوحات المكية ج2 ص362 وغيرها.. تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(188) فصوص الحكم ص144 والفتوحات المكية ج11 ص184 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(189) فصوص الحكم ص199 والفتوحات المكية ج11 ص258 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى. ومجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثانية) ص399 و400.

(190) الردود والنقود ص362.

(191) الفتوحات المكية ج2 ص114 ـ 117 وراجع: ج4 ص400 و401 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(192) الفتوحات المكية ج3 ص251 وج1 ص190 وج7 ص199 وج13 ص129 و130 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى والردود والنقود ص109.

(193) الفتوحات المكية ج3 ص253 حتى ص255 وج4 ص225 وراجع ج1 ص190 وج7 ص199 وج13 ص129 و130 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(194) الآية 11 من سورة الشورى.

(195) الفتوحات المكية ج10 ص156 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(196) الردود والنقود ص393 و394.

(197) الفتوحات المكية ج5 ص237 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(198) الفتوحات المكية ج4 ص195 وج6 ص117 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى. وفصوص الحكم ص111. ومجموعة رسائل ابن عربي (المجوعة الثالثة) ص334.

(199) راجع: كتاب التوحيد للصدوق ص176 والبحار ج3 ص314 عنه وعن الأمالي وعيون أخبار الرضا.

(200) راجع: الاحتجاج ج2 ص327 والبحار ج3 ص311 والتوحيد ص183 ح18 والكافي ج1 ص125.

(201) راجع: الفتوحات المكية ج2 ص358/359/360 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(202) الفتوحات المكية ج4 ص459 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(203) الآية 42 من سورة القلم.

(204) الفتوحات المكية ج4 ص462 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(205) راجع: فصوص الحكم ص87 و184 والفتوحات المكية ج1 ص223 وج5 ص78 ـ 83 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى. وكتاب الجلالة ص8 و9 في جملة رسائل ابن عربي، ومجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثانية) ص396 و397.

(206) الفتوحات المكية ج4 ص463 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(207) الفتوحات المكية ج9 ص226 و227 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(208) راجع: الكنى والألقاب ج2 ص306.

(209) الآية 56 من سورة النساء.

(210) الفتوحات المكية ج4 ص403 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(211) الفتوحات المكية ج13 ص148 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(212) فصوص الحكم ص169.

(213) الفتوحات المكية ج8 ص108 وج4 ص470 وراجع: ج7 ص392 و393 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(214) الآية 18 من سورة يونس.

(215) الآية 3 من سورة الزمر.

(216) الآية 156 من سورة الأعراف.

(217) الفتوحات المكية ج8 ص99 و100 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(218) فصوص الحكم ص201.

(219) الآية 91 من سورة يونس.

(220) الآيتين 84 و 85 من سورة غافر.

(221) الفتوحات المكية ج8 ص232 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(222) الوصايا ص65 و66

(223) الضمير يرجع إلى عزير عليه السلام.

(224) فصوص الحكم ص234 وراجع: الفتوحات المكية ج12 ص130 والتهديد قد كان لنبي الله عزير لكثرة سؤاله عن القدر.

(225) فصوص الحكم ص163.

(226) راجع: الفتوحات المكية ج12 ص140 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى والردود والنقود ص354.

(227) راجع: الفتوحات المكية ج1 ص132 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(228) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص145.

(229) راجع: الفتوحات المكية ج5 ص272 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(230) الفتوحات المكية ج3 ص177.

(231) راجع: الفتوحات المكية ج7 ص440 ـ 443 وج10 ص56 و57.

(232) الفتوحات المكية ج7 ص442 و443

(233) الفتوحات المكية ج7 ص471

(234) الفتوحات المكية ج6 ص425.

(235) الفتوحات المكية ج6 ص446.

(236) الفتوحات المكية ج8 ص174

(237) الآية 91 من سورة الأنعام.

(238) الفتوحات المكية ج7 ص98 و99

(239) الآية 91 من سورة الأنعام.

(240) الردود والنقود ص406 و407.

(241) الردود والنقود ص406 و407.

(242) راجع: منهاج البراعة ج13 ص270.

(243) راجع: الفتوحات المكية ج2 ص497 ط دار العلمية الكبرى بمصر.

(244) منهاج البراعة ج13 ص378 و379.

(245) راجع كتاب: الفتوحات المكية ج11 ص274 و275 تحقيق عثمان يحيى وإبراهيم مدكور..

وراجع: الإثنا عشرية للحر العاملي ص170 و171 وفيه: «معاوية، ويزيد، وعمر بن عبد العزيز الخ..».

(246) راجع كتاب الأسفار ص8

(247) الفتوحات المكية ج1 ص44 و45 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(248) شجرة الكون ص72.

(249) الآية 29 من سورة الفتح. وراجع: شجرة الكون ص75.

(250) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثالثة) ص16.

(251) الفتوحات المكية ج9 ص128 بتحقيق إبراهيم مدكور، وعثمان يحيى.

(252) راجع: الفتوحات المكية ج11 ص184 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(253) الفتوحات المكية ج2 ص188 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(254) الفتوحات المكية ج3 ص307 و308 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى..

(255) أي من حيث ظهور الضعف عليه أمام المصيبة، لأن النساء يضعفن، ويغلب عليهن البكاء.

(256) الآية 144 من سورة آل عمران.

(257) الآية 30 من سورة الزمر.

(258) مجموع رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص150 و151.

(259) الفتوحات المكية ج4 ص217 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(260) رسائل ابن عربي: كتاب الفناء ص3.

(261) الفتوحات المكية ج3 ص157 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(262) الفتوحات المكية ج3 ص175 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(263) الفتوحات المكية ج5 ص67 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(264) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثانية) ص398.

(265) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص529 وراجع الفتوحات المكية ج8 ص428 و429 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(266) راجع: الفتوحات المكية ج2 ص85 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى. وراجع كتاب الأسفار ص10 و11 في رسائل ابن العربي..

(267) بضم العين وسكون اللام على الظاهر.

(268) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثالثة)ص18.

(269) مجموعة رسائل ابن عربي (المجوعة الثالثة) ص21.

(270) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعةالثالثة) ص26.

(271) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعةالثالثة) ص26.

(272) راجع مصادر ذلك في: الصحيح من سيرة النبي الأعظم ج4 ص45/49.

(273) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثالثة) ص352.

(274) الآية 19 من سورة الحديد.

(275) كتاب القربة ص6 رسائل ابن عربي والفتوحات المكية ج11 ص398 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(276) الفتوحات المكية ج11 ص398 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى، وج2 ص25 ط دار الكتب العلمية الكبرى بمصر.

(277) الإثنا عشرية ص169/171.

(278) الفتوحات المكية ج1 ص359 بتحقيق عثمان يحيى، وإبراهيم مدكور..

(279) راجع المراهب اللدنية ج2 ص29/30 وراجع الدر المنثور ج4 ص155 و154.

(280) راجع: المناقب للخوارزمي ص37 وينابيع المودة ص83.

(281) الآية 40 من سورة التوبة.

(282) الفتوحات المكية ج1 ص359 و360 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(283) الآية 125 من سورة النساء.

(284) راجع: الفتوحات المكية ج11 ص371 و374 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(285) راجع: الفتوحات المكية ج10 ص442 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(286) راجع مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص121.

(287) الفتوحات المكية ج3 ص366 ـ 369 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(288) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص138.

(289) الوصايا ص67.

(290) الفتوحات المكية ج3 ص252 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(291) راجع: الطبقات لابن سعد ج4 ص236 والبحار ج31 ص180 وشرح النهج ج3 ص58 والدر المنثور ج2 ص293 وغير ذلك.

(292) كشف الخفاء ج2 ص183.

(293) الآية 20 من سورة الأحقاف.

(294) أقول: هذا التعبير مستحدث، ولا أظن ابن عربي قد قال ذلك، والله العالم..

(295) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص141 و142.

(296) الآية 57 من سورة البقرة.

(297) الآية 20 من سورة الأحقاف.

(298) راجع الغدير ج6 ص98.

(299) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص154 و155.

(300) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص157.

(301) هذه الكلمة لأمير المؤمنين عليه السلام، وهو ينسبها لعمر بن الخطاب.

(302) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص205.

(303) الفتوحات المكية ج12 ص322

(304) راجع: الفتوحات المكية ج11 ص374.

(305) راجع: الفتوحات المكية ج12 ص236.

(306) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة اثالثة) ص197.

(307) مدينة المعاجز ج2 ص15/18 والهداية الكبرى ص173.

(308) الوصايا ص54.

(309) الفتوحات المكية ج3 ص252 بتحقيق إبراهيم مدكور، وعثمان يحيى.

(310) فصوص الحكم ص86 و87 وراجع ص159.

(311) الفتوحات المكية ج1 ص257 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(312) الفتوحات المكية ج7 ص162 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(313) الفتوحات المكية ج1 ص58 بتحقيق إبراهيم مدكور، وعثمان يحيى.

(314) الفتوحات المكية ج11 ص274 و275 بتحقيق إبراهيم مدكور، وعثمان يحيى وراجع: الاثنا عشرية ص170 و171.

(315) الفتوحات المكية ج3 ص382 و384 بتحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(316) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثانية) ص311.

(317) الآية 26 من سورة النور.

(318) فصوص الحكم ص221

(319) راجع: الفتوحات المكية ج10 ص ـ تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(320) راجع: الفتوحات المكية ج13 ص468 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(321) راجع: الفتوحات المكية ج10 ص329 و330 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(322) الفتوحات المكية ج9 ص77 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(323) الفتوحات المكية ج6 ص49 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(324) راجع: الفتوحات المكية ج11 ص362 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(325) الفتوحات المكية ج4 ص79 و80 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(326) الفتوحات المكية ج4 ص83 و84 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(327) الفتوحات المكية ج11 ص283 تحقيق عثمان يحيى وإبراهيم مدكور.

(328) الفتوحات المكية ج2 ص361 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(329) الفتوحات المكية ج13 ص491 و492 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(330) راجع: الفتوحات المكية ج11 ص120 و121 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى، وج1 ص734 ط دار الكتب العلمية الكبرى بمصر.

(331) الآية 9 من سورة الحشر.

(332) الآية 4 من سورة التحريم.

(333) الآية 80 من سورة هود.

(334) الآية 4 من سورة الأحزاب.

(335) الفتوحات المكية ج3 ص151 و152 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(336) الفتوحات المكية ج7 ص458 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(337) الفتوحات المكية ج5 ص64 وج11 ص382 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى. وراجع رسائل ابن عربي (المجموعة الثانية) ص438.

(338) الآية 144 من سورة آل عمران.

(339) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص130.

(340) الآية 62 من سورة الشعراء.

(341) الآية 40 من سورة التوبة.

(342) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الثانية) ص488 و489.

(343) الآية 40 من سورة التوبة.

(344) الآية 1 من سورة الفجر.

(345) الآية 4 من سورة الفجر.

(346) الآية 40 من سورة التوبة.

(347) الآية 40 من سورة التوبة.

(348) الآية 62 من سورة الشعراء.

(349) الفتوحات المكية ج2 ص180 و181 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(350) الفتوحات المكية ج7 ص151 و152 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(351) الفتوحات المكية ج6 ص128 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(352) الفتوحات المكية ج8 ص269 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(353) الآية 77 من سورة التوبة.

(354) الفتوحات المكية ج8 ص194 و195 تحقيق إبراهيم مدكور وعثمان يحيى.

(355) الآية 230 من سورة البقرة.

(356) راجع: الروح المجرد ص352 ـ 354 والفتوحات المكية ج4 ص552 ط دار الكتب العربية الكبرى بمصر وكتاب الوصايا لابن عربي ص274 و275.

(357) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص127.

(358) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص127.

(359) مجموعة رسائل ابن عربي (المجموعة الأولى) ص128 و129 و130.

(360) الآية 20 من سورة الأحقاف.