المكتبة العقائدية » موسوعة الأسئلة العقائدية (ج 5) (لـ مركز الأبحاث العقائدية)


موسوعة الأسئلة العقائدية (ج 5) » مركز الأبحاث العقائدية » (ص 485 - ص 514)

هل هو من الشيعة وينسب إلى التشيّع؟ أجد ذلك في كتاب (الكنى والألقاب) للشيخ عبّاس القمّي، وكذلك كتاب (روضات الجنّات) للخونساري؛ إذ يثبتون تشيّعه، فما هو القول الفصل في ذلك؟

ودمتم في رعاية الله.

الجواب:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

لم يجزم الشيخ القمّي بتشيّع نفطويه، بل نقل ذلك عن ابن حجر الذي نقل ذلك عن مسلمة(1)، وأيّد ذلك بما روي عن نفطويه أنّه قال: (أكثر الأحاديث الموضوعة في فضائل الصحابة إنّما ظهرت في دولة بني أُميّة، ووضعوها لأجل التقرّب إليهم)(2).

لكن الخطيب البغدادي ذكر في (تاريخه) أنّ الذي صلّى عليه حينما توفّي كان: البربهاري رئيس الحنبلية(3)، وذكر ذلك ابن النديم في (الفهرست)(4)، وابن كثير في (البداية والنهاية)(5)، وابن حجر في (لسان الميزان)(6)، وهذا يشير إلى أنّه كان على خلاف مذهب الإمامية..

بل هناك تصريح من الفرغاني يقول فيه: أنّ نفطويه كان يقول بقول

____________

1- لسان الميزان ١: ١٠٩ ـ٣٢٨ـ.

2- الكنى والألقاب ٣: ٢٦٢ نفطويه.

3- تاريخ بغداد ٦: ١٥٩ ـ٣٢٠٥ـ.

4- فهرست ابن النديم: ٩٠ نفطويه.

5- البداية والنهاية ١١: ٢٠٧ أحداث سنة ٣٢٣هـ

6- لسان الميزان ١: ١١٠ ـ٣٢٨ـ.


الصفحة 512

الحنابلة: أنّ الاسم هو المسمّى(1).

وقال الذهبي عند ذكره شيوخه: وتفقّه على داود (وهو داود الظاهري).. ثم قال فيه: وصار رأساً في رأي أهل الظاهر(2)، ولم يذكر شيئاّ عن تشيّعه، ولكن جاء ابن حجر بعده فنقل عن مسلمة اتّهامه بأنّ فيه شيعية، وظاهر ذلك لما قاله في الأحاديث الموضوعة في أبي بكر وعمر، (وهذه شنشنة نعرفها من أخزم): أن يتّهمون كلّ من قال شيئاً خلاف معتقدهم بالتشيع ردّاً لقوله.

مع أنّه من حفّاظهم، ومن تتبّع شيوخه وكتبه، وفيها كتاب الردّ على من قال بخلق القرآن، يعرف أن لا علاقة له بالشيعة ولا التشيّع، وأمّا اتّهامه بأنّه على مذهب الناشي الصغير في الكلام، وهو من الشيعة، فقد جاء من قبل مَن كان يعاديه ويهجوه، وهو: الواسطي المعتزلي(3)، وهذا لا اعتداد به؛ لأنّه يعدّ من ثلب الأعداء، فلا التفات إلى من عدّه من الشيعة بمثل هذا، كصاحب (الأعيان)، وصاحب (الروضات)؛ فلاحظ!

(ورقة بن نوفل)

« علي حمود الجابري ــ العراق ــ إمامي »

السؤال:

السلام عليكم..

هل ورقة بن نوفل شخص حقيقي أم من وضع الوضّاع؟

____________

1- الذريعة، لأقا بزرك ١٠: ٢٢٨ ـ٦٩١ـ، وانظر: الوافي بالوفيات، للصفدي ٦: ٨٥ نفطويه النحوي، معجم الأدباء، للحموي ١: ٢٧٠ ـ٣٢ـ.

2- سير أعلام النبلاء ١٥: ٧٥ ـ٤٢ـ.

3- فهرست ابن النديم: ٢٢٠.


الصفحة 513

الجواب:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

يحوم الشكّ حول شخصية ورقة بن نوفل، هل هي شخصية حقيقية، أم أنّها شخصية أُسطورية؟

ففي (الصحيح من سيرة النبيّ الأعظم(صلى الله عليه وآله وسلم) للسيّد جعفر العاملي، يقول: (وأمّا أنا فلا أدري ما أقول في ورقة هذا, وفي كلّ واد أثر من ثعلبة، فهو يحشر في كلّ كبيرة وصغيرة في ما يتعلّق بالرسول الأعظم(صلى الله عليه وآله وسلم)، وإنّ ذلك ليدعوني إلى الشكّ في كونه شخصية حقيقية أو أُسطورية.

ويلاحظ: أنّ نفس الدور الذي يُعطى لأبيها تارة، ولعمّها أُخرى ــ أي: لخديجة ــ يُعطى لورقة بن نوفل ثالثة، حتّى الجمل والكلمات، فضلاً عن المواقف والحركات)(1).

ويقول في مكان آخر بعد دعوته لملاحظة الرواية التي تصنع دوراً لورقة ابن نوفل في بدء دعوة النبيّ(صلى الله عليه وآله وسلم): فإنّ عمدة رواتها هم من الزبيريين وحزبهم، كعروة بن الزبير الذي اصطنعه معاوية ليضع أخباراً قبيحة في عليّ(عليه السلام) .

وكإسماعيل بن حكيم مولى آل الزبير.

وكذلك وهب بن كيسان.

ثمّ أُمّ المؤمنين عائشة خالة عبد الله بن الزبير.

ثمّ لاحظنا في المقابل: أنّ خديجة هي بنت خويلد بن أسد، وورقة هو ابن

____________

1- الصحيح من سيرة النبيّ الأعظم(صلى الله عليه وآله وسلم) ٢: ١٩٣، الباب الثاني: الفصل الثاني: زواجه(صلى الله عليه وآله وسلم).


الصفحة 514

نوفل بن أسد، والزبير هو ابن العوام بن خويلد بن أسد، فتكون النسبة بين الجميع واضحة المعالم.. إذا لاحظنا ذلك كلّه، فإنّنا نستطيع أن نعرف:

أنّه كان لا بدّ وأن يكون لأقارب عبد الله بن الزبير بن العوام بن خويلد بن أسد، ومن ثمّ للزبيريين بشكل عام، دور حاسم في انبعاث الإسلام؛ إذ لولاهم لقتل النبيّ(صلى الله عليه وآله وسلم) نفسه، أو على الأقل لم يستطع أن يكتشف نبوّة نفسه!

وإذا كان للزبيريين هذا التاريخ المجيد، فليس للأُمويين أن يفخروا عليهم بخلافة عثمان، وليس للهاشميين أن يفخروا بمواقف أبي طالب وولده عليّ أمير المؤمنين(عليه السلام) .

وإذاً فلا بدّ من دعوى: أنّ ورقة قد تنصّر، وأنّه كان يكتب من الإنجيل بالعبرانية ما شاء، إلى آخر ما قيل ويقال في ذلك(1).

ثمّ يخلص إلى نتيجة هي: أنّ هناك مستفيدين من وراء وضع هكذا روايات فيها ذكر لورقة، وهم: الزبيريّون، بالإضافة إلى استفادة الأُمويين وأهل الكتاب.

إذاً لا يبعد أن تكون شخصية ورقة شخصية أُسطورية، حيكت حولها تلك القصص لأغراض ودوافع ينتفع منها بعض الأفراد!

____________

1- الصحيح من سيرة النبيّ الأعظم(صلى الله عليه وآله وسلم) ٣: ٣٨ القسم الثالث، الباب الأوّل الفصل الثاني.


الصفحة 515
الصفحة السابقة