الاسئلة و الأجوبة » الإمام الجواد (عليه السلام) » من الذي جهز الامام الجواد (عليه السلام)


سجى / العراق
السؤال: من الذي جهز الامام الجواد (عليه السلام)
1- اريد معلومات كاملة او رواية عن دفن الإمام الجواد عليه السلام
2- معلومات عن احمد بن بويه، قرأت انه قام بتجديد وتوسعة اضرحة الجوادين وقام بحماية الزوار!
الجواب:
الأخت سجى المحترمة 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ورد في كتاب حياة الامام محمد الجواد (عليه السلام) لمؤلفه الشيخ باقر شريف القرشي ما نصه ص263 : ( وجهز بدن الامام (عليه السلام) فغسل وادرج في اكفانه، وبادر الواثق والمعتصم فصليا عليه، وحمل الجثمان العظيم الى مقابر قريش وقد احتفت به الجماهير الحاشدة فكان يوما لم تشهد بغداد مثله فقد ازدحمت عشرات الالاف في مواكب حزينة وهي تردد فضل الامام وتندبه، وتذكر الخسارة العظمى التي مني بها المسلمون في فقدهم للامام (عليه السلام) وحفر للجثمان الطاهر قبر ملاصق لقبر جده العظيم الامام موسى بن جعفر (عليه السلام) فواروه فيه وقد واروا معه قيم الانسانية، وكل ما يعتز به من المثل الكريمة) ينسب هذا الكلام الى نزهة الجليس /111 ومرآة الجنان 2/81 .
اما احمد بن بويه، فقد ورد في التاريخ ما محصله: انه قام بتشييد مرقدي الجوادين (عليهما السلام)  والاهتمام بهما .
ودمتم في رعاية الله

سجى / العراق
تعليق على الجواب (1)
ولكن اليس المفروض لا يجهز ويدفن المعصوم الا المعصوم ؟! 
هل هناك معلومات اكثر عن احمد بن بويه يعني بالنسبة للشيعة يعتبر جيد او لا ؟ 
الجواب:
الأخت سجى المحترمة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نعم / قتلوا الامام الجواد (عليه السلام)، ولكن غسل وكفن ودفن في مقابر قريش خلف رأس جده الامام موسى الكاظم (عليه السلام)، وصلى عليه الواثق بالله، ولكن الحقيقة هي ان الامام علي النقي جاء من المدينة بطي الارض وتولى امر تجهيزه وتكفينه والصلاة عليه .

واما احمد بن بويه فقد ذكر انه : 
كانت الحالة في العراق مضطربة، كما كانت الخلافة واقعة تحت نفوذ الاتراك، وظهور عجزها في اقرار الامور في العراق، فشعر الناس بهذا الفراغ السياسي، نتيجة لذلك تطلع الناس لهذه القوة الجديدة التي ظهرت بالقرب منهم لتنشلهم من الفوضى .
كما تطلع بعض القادة المغلوب على امرهم الى قوة البويهين النامية، آملين ان يحصلوا بواسطتها على الامتيازات التي حرموا منها او ابعدوا عنها .

واخيرا مال الخليفة المتقي لله لطلب المساعدة من البويهين فدعا الخليفة احمد بن بويه وطلب منه دخول بغداد،كما كاتبه بعض القادة للغاية نفسها فسار اليها في عام 332هـ /944م ودخلها في عام 334هـ /945م بعدما خرج الاتراك منها، واستقبله الخليفة المستكفي بالله واحتفى به، وخلع عليه وعيّنه اميرا للامراء, ولقبه معز الدولة، ولقب اخاه علياً عماد الدولة،كما لقب اخاه حسن ركن الدولة). (الكامل في التاريخ6/263 والعالم الاسلامي في العصر العباسي ص512 وتاريخ الدولة العباسية ص222-223) .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال