×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

الوهابية ، جذورها التاريخيّة .. مواقفها من المسلمين / الصفحات: ٦١ - ٨٠

القيامة، وحرام محمد حرام إلى يوم القيامة.

قلت: إذن فلنواخى أنا. وأنت فتواخينا..

ومنذ ذلك الحين كنت أتبعه في كل سفر وحضر، وكنت أهتم لأنْ تأتي الشجرة التي غرستها ثمارها التي صرفت لأجلها أثمن أوقات شبابي».

قاتلكم الله أنتم وغراسكم، وأحرق أشجاركم وأهلك ثماركم.. لأنّها أبشع من العلقم طعماً، وأنتن من الجيفة ريحاً، وعليكم من الله ما تستحقون على أعمالكم.

٦١

حديث الأحلام


يقول المستر همفر:

«كنت أنا ومحمد نسير في الطريق الذي رسمناه بخطى سريعة ولم أكن أفارقه لا في سفر ولا في حضر، وكانت مهتمي أنْ أُربّي منه روح الاستقلال والحرية، وحالة التشكيك (بكل العقائد والشخصيات) وكنت أُبشّره دائماً بمستقبل زاهرٍ وأمدح فيه روحه الوقادة، ونفسه النقادة، ولفقت له ذات مرة (حلماً).

قلت له: إنّي رأيت البارحة في المنام رسول الله ووصفته بما كنت سمعته من خطباء المنابر جالساً على كرسي وحوله جماعة من العلماء، لم أعرف أحداً منهم، وإذا بي أراك قد دخلت ووجهك يشرق نوراً، فلمّا وصلتَ إلى الرسول قام الرسول إجلالاً لك وقبّل بين عينيك، وقال لك: يا محمد أنت سميي، ووارث علمي، والقائم مقامي في إدارة شؤون الدين والدنيا.

فقلتَ: يا رسول الله، إنّي أخاف أنْ أظهر علمي على الناس.

قال رسول الله لك: لا تخف، إنّك أنت الأعلى.

فلمّا سمع محمد بالمنام، كاد أنْ يطير فرحاً.. وسألني مكرراً هل

٦٢
أنت صادق في رؤياك؟ وكلما سأل أجبته بالإيجاب حتى اطمأنّ وأظنّ أنّه صمّم من ذلك اليوم على إظهار أمره»(١).

هكذا تكوّن المسار الفكري عند محمد عبد الوهاب بغرس من الجاسوس البريطاني، وهكذا انحرف المسار الفكري والعقائدي لهذا الرجل بنفخ ودفع ذاك الخبيث البريطاني، إلا أنّ أرض محمد عبد الوهاب كانت خصبة لمثل ذاك الزرع.. لأنّه كان مغروراً متكبراً جاف الطبع، حاد الكلام، عصبي المزاج.

ولكي لا نترك الموضوع بلا نتيجة تذكر.. أذكرها من المستر الأستاذ وأحوال الشيخ التلميذ باختصار لنصل إلى الخطة السداسية التي رسمتها المخابرات البريطانية لينفذها محمد بن عبد الوهاب في الأمة الإسلامية لهدمها ونقض أركانها من الأساس.

ومن البصرة هاجر الشيخ محمد عبد الوهاب إلى أصفهان من بلاد إيران التي كانت تحت سيطرة الشاه، وهو من العملاء كما هو مشهور ومعلوم.. ولحقته (صفية) إلى أصفهان، وتنعّم بمتعة لمدة شهرين، ثمّ انتقل إلى (شيراز) حيث هيّأ له جاسوس آخر، متعة بامرأة أخرى اسمها (آسية) أجمل وأكثر أنوثة وعاطفة من (صفية)

(١) مذكرات المستر همفر: ص٥٣-٧٦ بتصرف واختصار.

٦٣
وإنّه قضى معها أسعد ساعات العمر «وتبين لي فيما بعد: أنّ (عبد الكريم الجاسوس الجديد) اسم مستعار لأحد المسيحيين من (جلفاء) من نواحي أصفهان كان من عملاء الوزارة وأنّ (آسية) من يهود (شيراز) وكانت أيضاً هي الأخرى من عملاء الوزارة.

وكان نتيجة سيطرتنا -نحن الأربعة- على (محمد الوهاب) أنّه طُبخ كأفضل ما يمكن لما يرجى منه في المستقبل(١).

(١) مذكرات المستر همفر: ٩٧-٩٨، بتصرف.

٦٤
كتاب الوهابية جذورها التاريخية.. مواقفها من المسلمين لـ حسين أبو علي (ص ٦٥ - ص ٨٧)

٦٥

خطة الهدم


وخطة الهدم (ابن عبد الوهاب) لماذا؟

ولك أنْ تسأل ما هو رجاؤكم من محمد بن عبد الوهاب في المستقبل أيّها الجاسوس؟

لقال لك: إن الأمر على الشكل التالي: «لتكميل الشوط مع (محمد الوهاب) وقد أمرني السكرتير بأنْ لا أفرِّط في حقّه مقدار ذرَّة حيث قال: إنّه حصل من مختلف التقارير الواردة إليه من العملاء أنّ الشيخ أفضل شخص يمكن الاعتماد عليه ليكون مطية لمآرب الوزارة.

ثمّ قال السكرتير: تكلّم مع الشيخ بصراحة.. وقال: لأنّ عميلنا في أصفهان تكلّم معه بصراحة، وقَبِلَ الشيخ العرض على شرط أنّ تحفظه من الحكومات والعلماء الذين لابدّ وأنْ يهاجموه بكل السبل حتى يبدي آراءه وأفكاره.. وأنْ نزوّده بالمال الكافي، والسلاح إذا اقتضى الأمر ذلك. وأنْ نجعل له إمارة ولو صغيرة في أطراف (نجد) بلاده، وقد قبلت الوزارة كل ذلك.

لقد كدت أن أخرج من جلدي من شدّة الفرح بهذا النبأ.. قلت للسكرتير: إذن فما هو العمل الآن وبماذا أكلّف الشيخ، ومن أين أبدأ؟

٦٦
قال السكرتير: لقد وضعت الوزارة خطة دقيقة لأنْ ينفذها الشيخ هي:

١- تكفير كل المسلمين وإباحة قتلهم وسلب أموالهم وهتك أعراضهم.

٢- هدم الكعبة باسم أنّها آثار وثنية وإنْ أمكن منع الناس من الحج.

٣- السعي لخلع طاعة الخليفة، ومحاربة أشراف الحجاز بكل الوسائل الممكنة.

٤- هدم القباب والأضرحة والأماكن المقدسة عند المسلمين في مكة والمدينة وسائر البلاد.

٥- نشر قرآن فيه التعديل الوارد في بعض الأحاديث من زيادة ونقصان».

ويعلق السكرتير للجاسوس قائلاً: «لا يهولنك هذا البرنامج الضخم، فإنّ الواجب علينا أنْ نبذر البذرة وستأتي الأجيال ليكملوا المسيرة.. وقد اعتادت حكومة بريطانيا العظمى على النَفَس الطويل، والسير خطوة خطوة، وهل (محمد) النبي إلا رجل واحد تمكن من ذلك الانقلاب المذهل؟ فليكن (محمد عبد الوهاب) مثل نبيه (محمد) ليتمكن من هذا الانقلاب المنشود.

وهكذا سافرت في الصباح ميمّماً وجهة نجد وصلتها بعد مشقة

٦٧
بالغة وجدت الشيخ محمد في داره، وقد ظهرت عليه آثار الضعف فلم أبح له بشيء، ثم تبين لي فيما بعد أنّه تزوج وأنّه ينهك قواه مع زوجته، فنصحته بالإقلاع فسمع كلامي(١).

(١) مذكرات المستر همفر: ص١٥١-١٥٦، بتصرف.

٦٨
٦٩

حيلة العبد


يقول المستر همفر:

وصار القرار أنْ أجعل نفسي عبداً له قد اشتراه من السوق وأنّ العبد الآن جاء من السفر.

وتلقاني الناس بهذا الاسم وبقيت عنده سنتين وهيأنا الترتيب اللازم لإظهار الدعوة.

وفي سنة ١١٤٣ه‍ قويت عزيمته، وقد جمع أنصاراً لا بأس بهم.. وألّفت أنا حوله عصابة شديدة المراس زوّدناهم بالمال، وكنت أشد عزيمتهم كلما أصابهم خور من أجل مهاجمة أعدائه، وكلما أظهر دعوته أكثر صار أعداءه أكثر.. وأحياناً كان يريد التراجع من ضغط بعض الإشاعات ضدّه، لكنني كنت أشد من عزيمته، وأقول له: إنّ (محمد النبي) رأى أكثر من ذلك، إنّ هذا هو طريق المجد، وإنّ كل مصلح لابدّ وأنْ يتلقى العنف والإرهاق(١).

(١) انظر مذكرات المستر همفر: ص١٥٦-١٥٧.

٧٠
٧١

الوعد بالتنفيذ الوهابي


نعم.. لقد وعدني (الشيخ) بتنفيذ كل الخطة السداسية إلا أنّه قال أنه لا يتمكن في الحال الحاضر إلا على الإجهار ببعضها، وهكذا كان..

وقد استبعد الشيخ أنْ يقدر على (هدم الكعبة) عند استيلائه عليها.. كما لم يبح عند الناس بأنّها وثنية.. وكذلك استبعد قدرته على صياغة قرآن جديد، وكان أشد خوفه من السلطة في (مكة) وفي (الآستانة).

وبعد سنوات من العمل تمكنت الوزارة من جلب (محمد بن سعود) إلى جانبنا، فأرسلو إليّ رسولاً يبين لي ذلك، ويظهر وجوب التعاون بين (المحمدين) فمن محمد عبد الوهاب الدِّين.. ومن محمد السعود السلطة استولوا على قلوب الناس وأجسادهم، فإنّ التاريخ أثبت أنّ الحكومات الدينية أكثر دواماً، وأشد نفوذاً، وأرهب جانباً.

وهكذا كان.. وبذلك قوي جانبنا قوة كبيرة، وقد اتخذنا (الدرعية) عاصمة للحكم (والدين الجديد) وكانت الوزارة تزوِّد

٧٢
الحكومة الجديدة سراً بالمال الكافي، كما اشترت الحكومة الجديدة في الظاهر عدّة من العبيد كانوا من خيرة ضباط الوزارة الذين دربوا على اللغة العربية، والحروب الصحراوية فكنت أنا وإيّاهم (وعددهم أحد عشر) نتعاون بوضع الخطط اللازمة.

وكان (المحمدان) يسيران على ما نضع لهما من الخطط، وكثيراً ما نناقش الأمر مناقشة موضوعية إذا لم يكن أمر خاص من الوزارة»(١) أمّا إذا جاء أمر من الوزارة فرفعت الأقلام وجفّت الصحف..

تلك كانت مقتطفات واسعة بعض الشيء إلا أنّها كانت ضرورية لإعطاء الأخ القارئ، الكلام من مصدره الحقيقي فلا يتقوَّل علينا متقول، أو يتهمنا متخرِّص ينسبنا إلى ما نحن منه براء إنْ شاء الله.

فذاك هو أسطورة القرن العشرين المدعو محمد بن عبد الوهاب، فهو صناعة بريطانية بامتياز، ولكن حقوق نشره كانت غير مقيّدة بل مسموح بها لكل أحد؛ لأنّهم صنعوه واختلقوا له ذاك المذهب لينفذ لهم إرادتهم التي كانت وما تزال ضد إرادة الله ورسالة رسوله الكريم محمد بن عبد الله (صلى الله عليه وآله وسلّم).

(١) مذكرات المستر همفر: ص١٥٨-١٥٩.

٧٣
فالوهابية نسخة معدّلة جينياً ووراثياً عن السلفية المنسوبة إلى ابن تيمية التي كانت امتداداً عقائدياً لما جاءت به مدرسة أحمد بن حنبل من التجسيم والتشبيه لله -سبحانه- والتجميد والمصادرة للعقل البشري، والتجليد والتحجر للعواطف والضمائر الإنسانية.

فكانوا لا دين لديهم يرتجى، ولا إنسانية عندهم تطلب.. ولا يسعنا إلا أن نقول لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

٧٤
٧٥


الفصل الثاني




٧٦
٧٧

العداء للأمة الإسلامية


إن من يقرأ خطة الهدم الاستعمارية التي وضعتها المخابرات البريطانية، وأنيط أمر تنفيذها لمحمد عبد الوهاب. وضمنوا له الحماية، والرعاية، والتأييد والمدد بالمال والرجال، والسلاح والعتاد.. وتكفلوا بكل ما تحتاجه حركته التغييرية وانقلابه الأسود على الأمة الإسلامية.

فمن هناك.. من نجد.. كانت البداية والانطلاقة وما أدراك ما نجد حيث يبزغ قرن الشيطان من المشرق.

من نجد.. وروحي لك الفداء سيدي يا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) كم حذَّرت الأمة من رؤوس الكفر والنفاق كبني أمية جميعاً، وعلى الخصوص معاوية بن أبي سفيان وآل الحكم لا سيما الوزغ بن الوزغ مروان وأبناءه الأكباش.. ومن نجد وما ينجم فيها من قرون الشيطان.. إلا أنّ الأمة سادرة ساهية عن كل ذلك.

نعم، لقد جاءت روايات عدّة، وأحاديث عن شرق الجزيرة العربية وعن نجد بالذات والخصوص، كرواية ابن عمر أنّ رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) قال: «اللهم بارك لنا في شامنا ويمننا» قال: قالوا: وفي نجدنا

٧٨
قال (صلى الله عليه وآله وسلّم): «هناك الزلازل والفتن، وبها يطلع قرن الشيطان»(١).

ورواية أخرى عنه، أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) كان يشير إلى المشرق ويقول: «ها إنّ الفتنة هاهنا، إنّ الفتنة هاهنا، من حيث يطلع قرن الشيطان»(٢).

هاهو قرن الشيطان بزغ وارتفع من نجد فكثر أنصاره، وشاع بلاؤه في أنحاء المعمورة كلها، وعاد ذلك كله بأعظم الخطر على الأمة الإسلامية، فكانت تعاني من عدوين شرسين معاً.

١- العدو الداخلي المتمثل بالسلفية والوهابية المقيتة.

٢- العدو الخارجي المتمثل بكل من هو عدو للإسلام الحق لا سيما الاستعمار الغربي.

ولكن العدو الداخلي هو الأخطر على الأمة، لأنّه يقاتلنا باسم الإسلام واسم رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم)، فيصدرون الفتاوى بتكفير الأمة الإسلامية باسم الدين الإسلامي، ويستبيحون كل المقدسات الإسلامية باسم التوحيد.

ويقتلون ذرية رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) ويهدمون مراقد أئمة المسلمين، ويسخرون من رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) باسم رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) وسنته المقبولة

(١) صحيح البخاري: ٢/٢٣.

(٢) صحيح البخاري: ٤/٩٣.

٧٩
لديهم.. هل تصدق كل هذا؟ إنّه واقع فلا مجال لتكذيبه يا عزيزي..

وكما تقدم أنّ خطة الهدم الاستعمارية كانت سداسية الأضلاع، أو سداسية النقاط، فهي كنجمة داود السداسية، وهذه شعار اليهود في العالم -كما تعلم- ولا سيما إسرائيل والصهيونية العالمية.

أي أنّ الخطة كانت يهودية بامتياز بريطاني.. إلا أنّ محمد بن عبد الوهاب، وبعد إطلاعه على الخطة، استثنى بندين منها لعلمه باستحالة تحقيقها وهما ما يتعلق:

١- بالقرآن وتغييره.. لأنّ الرجل على يقين على ما يبدو أنّه لن يستطيع أي تقديم أو تأخير بهذا الخصوص.. فكم من الأجلاف حاولوا من قبله مثل تلك المحاولات الميؤوس منها في الماضي من التاريخ.. إلا أنّهم عادوا جميعاً بخفي حنين يعلنون حقارتهم وضعفهم أمام تحدي القرآن الكريم والقرآن يتحدّى وما زال.

لهذا أعلن انسحابه من هذه النقطة لعلمه المسبق بفشلها.. وذلك لضمان الله سبحانه بحفظ كتابه العزيز: {إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ}.

٢- هدم الكعبة: هيهات فإنّ للبيت ربٌّ يحميه.. كلمة قالها عبد المطلب (شيبة الحمد) جدّ الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله وسلّم) في عام ولادته المباركة، وما زالت ترددها الأجيال ونسمع دويَّها مجلجلاً في كل الاتجاهات.

٨٠