×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدوات الخط: تكبير افتراضي تصغير

رأي ابن تيمية في موقف أهل البيت(عليهم السلام) في المباهلة


السؤال / محمد / السعودية
أنّا سمعت أنّ ابن تيمية يقول في (منهاج السُنّة) في آية المباهلة: لو أنّ النبيّ(صلّى الله عليه وآله) أخرج معه أبي بكر وعمر للمباهلة، لكانت استجابة الدعاء أسرع. هل يصحّ هذا الكلام؟
الجواب

الأخ محمد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال ابن تيمية في (منهاج السُنّة): ((لم يكن المقصود دعوة من دعاه؛ لإجابة دعائه، بل لأجل المقابلة بين الأهل والأهل. ونحن نعلم بالاضطرار أنّ النبيّ(صلّى الله عليه وسلّم) لو دعا أبا بكر، وعمر، وعثمان، وطلحة، والزبير، وابن مسعود، وأُبي بن كعب، ومعاذ بن جبل، وغيرهم للمباهلة، لكانوا من أعظم الناس استجابة لأمره، وكان دعاء هؤلاء وغيرهم أبلغ في إجابة الدعاء))(1).
ودمتم في رعاية الله

(1) منهاج السُنّة 7: 127 ــ 128 المنهج الثاني عند الرافضي: الأدلّة من القرآن، البرهان التاسع.