×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدوات الخط: تكبير افتراضي تصغير

الشيعة في بلاد الشام


السؤال / احمد الجبوري / النرويج
لقد قرأت في إحدى المدونات أن الشيعة كان يشكلون معظم سكان سوريا في العصر العباسي فأرجوا أن تذكروا لي شواهد وأدلة على هذا
الجواب
الأخ احمد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كانت دولة الحمدانيين في الموصل وحلب ودمشق ودولة الفاطميين في المغرب ومصر والشام دولتين شيعيتين وبالتالي الناس تكون عقيدتها تبعا لملوكها وحكامها لذا انتشر التشيع في بلاد والشام والمناطق المحيطة بها في زمن تلك الدولتين ففي اعيان الشيعة 1/26 قال
وعند حدوث الضعف في الدولة العباسية وخروج أكثر الأمصار عن يدهم واستبداد الأمراء بها حتى لم يبق لهم غير الخطبة ظهرت في العراق وفارس دولة البويهيين وفي الموصل وحلب والعواصم ودمشق دولة الحمدانيين وفي أفريقيا والمغرب ومصر والشام والحجاز دولة الفاطميين حتى أصبح جل بلاد الاسلام بيد الملوك والأمراء الشيعة وكثرت الشيعة في هذه البلاد كثرة مفرطة فبعضها كان أكثرها شيعة كمصر والمغرب وبعض سواحل سورية ومدنها وكثير من مدن العراق وبعضها كحلب وطرابلس الشام وجبل عامل كان كل أهلها شيعة إلا ما ندر ودخل التشيع إلى بلاد الأندلس وكثر في إيران في ذلك العصر مضافا إلى ما كان فيها من الشيعة ولم يزل في زيادة وفي عهد الملوك الصفوية أصبح جل أهلها شيعة ودخل التشيع في جميع بلاد خراسان وما وراء النهر وأفغانستان قبل عصر الصفوية وكثر في هذه البلاد في عصرهم كبلخ وبخارى وسمرقند وجرجان وهراة وكابل وقندهار وغيرها وامتد إلى بلاد الهند والسند والتبت وظهرت في بلاد الهند دولة العادل شاهية والنظامشاهية والقطبشاهية وغيرها من الدول الشيعية وما زال التشيع يفشو فيها .
ودمتم في رعاية الله